زراعة الحواجب لدى النساء والرجال

 

مقدمة:

يشكل الحاجبان سر جمال الأنثى لذلك ترى الفتيات يشذبن حواجبهن ويقمن بتغيير شكلهما بين الفينة والأخرى, فبعض الفتيات تتمتع بحواجب عريضة نسبيا وكثيفة وأقرب ماتكون شبيهة بحواجب الرجال والبعض الأخر ترى أن الحاجبين ليسا بتلك الكثافة المعهودة لذلك يسعين لملئ تلك الفراغات بالكحل أو عمل الوشوم (التاتو) لإخفاء أكبر قدر ممكن من الفراغات بين شعيرات الحاجب. 

وهناك أيضا بعض الرجال الذين يعانون من حواجب رقيقة وغير كثيفة ويعود ذلك للعديد من الأسباب والتي قد تكون وراثية في الأغلب أو نتيجة تعرض الفرد لحادث معين مثل كدمة مباشرة على الحاجب أو حرق في الجبين أدى إلى خسارة جزء من الحاجب. 

في السابق وقبل ظهور مصطلح “زراعة الشعر” كانت تعالج هذه الحالات برسم الكحل أو وشم تلك المنطقة الفارغة بحبر لونه قريب للون شعر الحاجب ولكن اليوم ومع تطور العلوم أصبح من الممكن الإسيعاض عن تلك التقنيات القديمة بتقنية أفضل وطبيعية أكثر ألا وهي “زراعة الحواجب”.

باتت تقنية زراعة الحاجب من التقنيات المشهورة والتي زاد الإقبال عليها في العقد الأخير من هذا القرن, السبب في ذلك يعود لتطور تكنولوجيا تسمح بزراعة حاجب ذو شكل طبيعي 100% ولا يختل عن مظهر الحاجب الأصلي أبداً. 

ولكن قبل اخوض في الحديث عن التقنية المعتمدة في زراعة الحواجب لا بد لنا من التعرف على أكثر العوامل التي تسبب تساقط شعر الحاجب أو عدم نموه لدى النساء والرجال على حد سواء.

ما هي العوامل التي تسبب تساقط أو عدم ظهور شعر الحاجب عند النساء؟ 

1- هناك بعض الأدوية والعقاقير التي تسبب تساقط شعر الحاجب

2- الضغوطات النفسية والإجهاد المستمر

3- إستعمال ملاقط نتف الحاجب بشكل عنيف يؤدي إلى موت البصيلة وبالتالي تلف الحاجب. 

4- الخلل في عمل وإفراز غدد الجسم وأهمها عمل الغدة الدرقية. 

5- الأمراض الجلدية والفطرية حول العينين. 

6- نقص بعض الفيتامينات والمعادن في الجسم.

7- التعرض لحوادث كالحرق وكدمة قوية على الحاجب. 

8- عوامل تتعلق بالمورثات.

9- نقص الحديد وفيتامين د .

10- الحمل والولادة. 

طبعاً بعد ذكر الأسباب التي تؤدي إلى تساقط شعر الحاجب والإضرار به لابد من التكلم الأن عن التقنيات التي تسمح باستعادة الشكل الجذاب للحاجب سواء للمرأة أو الرجل. تعتبر تقنية أقلام تشوي من التقنيات المرغوبة بشدة بعمل زراعة الحاجب والتي لا تحتاج إلى جراحة أو فتح قنوات ولا تسبب ألم أثناء العملية كل ما على الجراح فعله هو إستخدام إبر خاصة تسمى إبر تشوي والتي تقوم بإقتطاف الشعر من خلف الرأس أي من المنطقة المانحة للشعر وزراعتها مباشرة في الحاجب. 

لا ضرورة في حلق الشعر وإنما يجرى حلق بسيط للشعر من المنطقة المانحة لإتاحة المجال لإبر الإقتطاف على حصد البصيلات ومن ثم تزرع هذه البصيلات بشكل مباشر بعد حصدها دون الحاجة للإنتظار أبداً. 

مركزنا يتيح العمل بهذه التقنية والتي تمنحك الثقة بالنفس من جديد ومظهر أنيق وجذاب يليق بك سيدتي.